مراجعة وحرق أحداث Bad Times at the El Royale

مراجعة وحرق أحداث Bad times at el royal

يبدأ الفيلم بمشهد في فندق يقوم أحد الأشخاص بنقل كل أثاث الغرفة الي الجهة الاخري ثم نزع ألواح الأرض ودفن شنطه داخل الأرض.

ثم يعيد الغرفة كما كانت، ثم يظهر شخص آخر يقوم بقتل الشخص الاول و يبدو انه لايعرف ان هناك شيء مخبأ تحت الأرض.
تظهر لافتة بعد مرور عشرة سنوات

تظهر لافتة مكتوب عليها El Royal

لنعرف أن تلك الأحداث السابقة حدثت في ذلك الفندق.

فندق el royal يقع في منتصف ولاية كاليفورنيا و و ولاية نيفادا وكان مشهور جدا في الماضي ولكنه خسر رخصه المقامرة فأصبح لا يأتيه أحد تقريبا.

علي مدخل الفندق يتقابل القس فرانكلين مع المغنية دارلين و يدخلوا إلي الفندق سويا ليجدوا بائع سلع ومستلزمات

ثم تأتي سيارة مسرعة تنزل منها امرأة تدخل الفندق ولا تقول اسمها وتذهب الي غرفتها.

اسرار الأبطال

نجد أن كل بطل له سر يريد أن يخفيه عن الآخرين

لارمى سوليفان /دوايت Jon Hamm

تمر الأحداث و نكتشف ان بائع الأثاث هو ضابط متخف ويحاول يكتشف اسرار الفندق،

و يكتشف ان الفندق مبني في الأساس للتجسس على المشاهير الذين كانوا يأتون للفندق للحصول على مواد تدينهم و يستغلها أصحاب الفندق في ابتزاز المشاهير

القس دانيال Jeff Bridges

كان حرامي يقوم بالسطو على البنوك و تم قبض عليه وأرسل إلى السجن لمدة 10 سنوات

جاء الى فندق لانه اراد استرجاع الأموال التي تم دفنها في الفندق منذ 10 سنوات

ونكتشف انه الاخ الاكبر للشخص الذي تم قتله.

نكتشف في خضم الاحداث ان ذاكرته أصبحت سيئة وانه حتى لا يتذكر اسمه الحقيقي

و أنه أخطأ في رقم الغرفه المدفون بها النقود و يتفق مع دارلين على البحث في غرفتها وإعطائها نصف المال

وهو ما حدث فعلا

دارلين المطربة Cynthia Erivo

مطربة لديها صوت جميل لكن تم ظلمها من رئيسها الذي أراد أن يتحرش بها

واخبرها انها يمكنها العيش ملكه بعد أن تكون حبيبته لمدة عام واحد

و لكنها هربت وفضلت الغناء في البارات والحانات المتواضعة على العيش معه.

الفتاة ايميلي Dakota Johnson

هي واختها الصغيرة كانوا يتبعون cult يقوده بيلي لي Chris Hemsworth لكنها اكتشف ان بيلي شخص سيء

فحاولت الهروب مع اختها بالرغم من اراده اختها في البقاء مع بيلي لانها تحبه

عامل الفندق Lewis Pullman

ميلز شاب مدمن مخدرات كان طوال الفيلم يحاول نيل المغفرة من الأب دانيال

ونكتشف انه كان يقوم بتصوير النزلاء لابتزازهم لاحقا بأوامر من أصحاب الفندق

إنه شاهد أشياء يشيب لها شعر الرأس وأنه قتل 123 شخصا حتى تلك اللحظة في الحرب.

النهاية

يأتي بيلي الى الفندق و يخطف كل الأشخاص ويقوم بربط جميع النزلاء و يبدأ بقتلهم

و يقوم بقتل الفتاة ايميلي امام اختها روز Cailee Spaeny  التي لم تحرك ساكنا.

ولكنهم يستطيعون الفرار و يقوم عامل الفندق مايلز بقتل بيلي و عصابته كامله

ولكن تقتله روز فيقوم القسيس بقتل الفتاة

يخرج الأب دانيال و دارلين من الفندق سويا كما دخلوا سويا.

ثم في آخر مشهد من الفيلم تظهر دارلين تغني للجمهور و القسيس يشاهدها

تقيمي

الفيلم به قصص كثيره جدا تم ربطها جيدا ولكنها كانت تحتاج إلى وقت اطول من ذلك

بداية الفيلم أحداث ممتعة جدا ولكنك تشعر بالملل بالقرب من نهاية الفيلم

اخراج و تصوير جيدين

انصح مشاهدة الفيلم للأشخاص الذين لا يجدو شيئاً افضل ليشاهدوه

الفيلم 6.5/10